تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


تهديد كوشنر الفارغ!

البقعة الساخنة
الأربعاء5-2-2020
أحمد حمادة

مهندس صفقة القرن المشؤومة، التي يحاول الرئيس الأميركي دونالد ترامب تمريرها هذه الأيام لطمس حقوق الشعب الفلسطيني، هو جارد كوشنر صهر ترامب ومستشاره الأول،

الذي أجهد نفسه لتحقيق هذا الحلم الصهيوني، وتحويل القضية الفلسطينية إلى بورصة للبيع والشراء والاستثمار خدمة للكيان الإسرائيلي وابتزازاً مالياً إضافياً لمشيخات النفط تحت ستار الازدهار والسلام والتطبيع في المنطقة.‏

وكلنا يذكر كوشنر وهو يسابق الريح لإنجاز هذه الصفقة خلال ورشات ومؤتمرات عاصمة البحرين (المنامة) التي عقدت لهذه الغاية، وعمل جاهداً لدس السموم الأميركية المغلفة بأوراق التطبيع والاقتصاد بعسل السلام المزعوم.‏

وكلنا يذكر أيضاً أن صفعة العار المذكورة تناوبت بعض مشيخات النفط على تسويقها نيابة عن مشغلها الأميركي علَّها تحوز على رضاه، وهي ذاتها اليوم التي حضرت مراسمها الباهتة لتشارك من جديد في محاولة شرعنتها.‏

لكن المثير للاشمئزاز في كل ما يجري أن كوشنر وترامب اللذين يرغبان بتصفية القضية الفلسطينية، ونسف حل الدولتين، وتوطين اللاجئين حيث هم بتمويل عربي خليجي، لم يتوقفا عند هذه الحدود بل بدأا يتوعدان الفلسطينيين ويهددانهم بالويل والثبور إن لم يذعنوا للصفقة.‏

لكن ما لا يدركه كوشنر ومن خلفه ترامب أن الفلسطينيين أصحاب القضية، ومن خلفهم كل محور المقاومة لن يسمحوا بتمرير (بلفور) جديد عبر ما يسمى الحلول السياسية أو المؤتمرات الاقتصادية، ولن يجد التهديد والوعيد الأميركي صدى له في قاموس المقاومين وأصحاب الحقوق مهما بلغ فائض القوة الأميركي وغطرسة ساكني البيت الأبيض ومن خلفهم أذرع الصهيونية برمتها.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 أحمد حمادة
أحمد حمادة

القراءات: 10319
القراءات: 348
القراءات: 361
القراءات: 336
القراءات: 386
القراءات: 346
القراءات: 349
القراءات: 373
القراءات: 409
القراءات: 366
القراءات: 356
القراءات: 345
القراءات: 365
القراءات: 341
القراءات: 504
القراءات: 393
القراءات: 588
القراءات: 397
القراءات: 374
القراءات: 365
القراءات: 386
القراءات: 487
القراءات: 456
القراءات: 421
القراءات: 443
القراءات: 514

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية