تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


فيروز السبعين

رؤية
الثلاثاء 6/12/2005م
احمد بوبس

إذا كانت فيروز قد اطفأت سبعين شمعة في عيد ميلادها, فإننا أوقدنا سبعين شمعة, فعيد ميلاد فنانة كبيرة مثل فيروز يجب أن يكون مضاء,

مثلما أضاءت هي حياتنا بأغنياتها البديعة التي غردت بها. فجعلتنا نسمو في درجات الانسانية, ونحلق في فضاءات لاتعرف إلا الحب.‏

فيروز التي اختلف العرب على كل شيء واتفقوا على روعة صوتها وسحر أغنياتها. فلايمضي يوم واحد إلا ويصدح صوتها من جميع الاذاعات العربية, فبصوتها تحلو الصباحات والأماسي.‏

وإذا كان الفنان حليم الرومي قد اعطاها اسمها الفني (فيروز) فإن هذا الاسم جاء من باب الاختصار فقط.‏

فنهاد حداد وصوتها هي الفيروز والياقوت والزمرد والماس وكل الدرر دفعة واحدة, إنها صوت الملائكة على الارض فغناؤها يبعث الايمان والطمأنينة في النفس, غنت للمقدسات الاسلامية والمسيحية, غنت لفلسطين أروع الغناء, عشقت دمشق فبادلتها دمشق العشق.‏

فيروز.. ايتها المطربة الكبيرة كبر قاسيون وصنين, كل عيد وأنت كل الجواهر لافيروز فقط. وكل أيامك أعياد, يامن جعلت ايامنا عيداً aboubes@ ">دائماً.‏

aboubes@ hotmail.com‏

تعليقات الزوار

hayat.alhajj |  hayat.alhajj@personal.ro | 06/12/2005 04:47

فيروز ايتها الملاك لايحق للبشر ان يصفوا الملاءكة

محمد سمير عبد الكريم |    | 21/02/2006 08:02

ما أحوجنا اليك اليوم ياسلطانة القلوب والمشاعر كم تحتاجك دمشق اللتي هاج بها الشوق لبيروت للبنان لأرزها لجبالها لبقاعها لجنوبها ايها الشعراء ايها الرحابنة فيروز بانتظاركم لتصنعوا معا أنشودة اللقاء

محمد سمير عبد الكريم |  samir947@scs-net.org | 21/02/2006 09:08

فيروز أيتها المتألقة منذ أجيال وأجيال أيتها الشامخة شموخ الأرز ما أحوجنا اليك اليوم فيروز و الرحباني وشاعر ما أجملها أنشودة تهتف بها حناجرنا وتتعانق من جديد دمشق وبيروت يدا بيد الى أبد الآبدين

الياس من ديرحنا |    | 03/04/2006 04:13

الله يطول بعمرك اكثر ياايتها الملاك التي لاوجود مثيل لها في العالم

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 أحمد بوبس
أحمد بوبس

القراءات: 1510
القراءات: 1048
القراءات: 1340
القراءات: 1244
القراءات: 1221
القراءات: 1213
القراءات: 1272
القراءات: 1235
القراءات: 1261
القراءات: 1354
القراءات: 1216
القراءات: 3174
القراءات: 1457
القراءات: 1963
القراءات: 1345
القراءات: 1460
القراءات: 3402
القراءات: 1607
القراءات: 2406
القراءات: 1610
القراءات: 3897
القراءات: 3107
القراءات: 1273
القراءات: 1347
القراءات: 1551

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية