تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


الثالثة ثابتة ..

الكنز
الاثنين 22-12-2014
بشار الحجلي

بعد وصول الدفعتين الأولى والثانية من الصادرات الزراعية السورية إلى روسيا الاتحادية عبر الكوريدور الأخضر ، تنطلق الشحنة الثالثة مطلع العام القادم متوجهة من ميناء اللاذقية إلى ميناء نوفوروسيسك الروسي

وهذه المرة لم تقتصر الشحنة على الحمضيات لتتعداها إلى بعض أنواع الخضار والمنتجات السورية مثل الصناعات النسيجية والجلدية .‏

هذه الخطوة جاءت في إطار السعي لتنمية الصادرات التي تشكل هاجساً قوياً لدى جميع الفعاليات والجهات المنتجة على اعتبارها توفر الحدود الممكنة لدعم القاعدة الاقتصادية وتحريك الركود في عجلة التنمية ، وخاصة بعد معاناة الاقتصاد السوري من مظاهر تضييق الخناق وإقفال الحدود والمعابر والمنافذ التي تمكن المنتجات السورية من الوصول إلى الأسواق المستهدفة ، هذا غير الحديث عن العقوبات الاقتصادية الظالمة التي منعت حتى وصول المواد الأولية اللازمة للصناعة والإنتاج مضافاً إليها حالات التخريب والاستهداف التي واجهها الاقتصاد طيلة ما يقارب الأربع سنوات .‏

الحديث عن تنمية الصادرات وخصوصا الزراعية منها يكتسب أهمية خاصة بعد معاناتها القاسية من تداعيات الأزمة الراهنة ، حيث بدأ حجم الصادرات الزراعية بالتراجع مسجلاً نسبة عالية وصلت لحدود 41% مقابل تقلص حجم الواردات الزراعية بنسبة 15 % مع السنة الأولى ليتبعها انخفاض أكبر في العامين التاليين ، الأمر الذي أثر على التصدير الزراعي وخاصة مع صعوبة الانتقال براً، نتيجة الظروف التي أفرزتها الأزمة في بعض المناطق.‏

من هذا المنطلق تأتي أهمية هذه الخطوة لما تمثله من دلالات وأهداف أولها دعم الاقتصاد من خلال تفعيل النشاط التصديري وفتح خطوط للتعاون التجاري مع الأصدقاء ، وهذا يقودنا بالضرورة للحديث عن الخطوات اللاحقة التي يفترض فيها بث الحياة في مجالس رجال الأعمال الثنائية بين سورية وغيرها من الدول وتحديداً مع الدول الصديقة لسورية وشعبها مثل منظومة دول البر يكس والجمهورية الإسلامية الإيرانية ، والبحث عن تذليل العقبات التي تواجه عودة دوران عجلة الإنتاج ، وخاصة بعد مظاهر التعافي التي باتت تسجل لصالح النشاط الاقتصادي والتجاري السوري ، الأمر الذي يبشر بعام قادم مختلف من جهة الاقتصاد ومتوج بالنصر المؤزر بإذن الله .‏

الشحنة الثالثة في طور الانطلاق لوجهتها وثمة ما يقال عن شحنات ستتواصل خلال العام لتنفيذ بنود الاتفاقية الثنائية بين البلدين الصديقين وخاصة بعد الحديث عن تفعيل الملفات المشتركة وعلى رأسها التسريع في تفعيل التعامل بين الجانبين السوري والروسي بالعملة المحلية للبلدين الروبل والليرة السورية.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

  بشار الحجلي
بشار الحجلي

القراءات: 676
القراءات: 705
القراءات: 693
القراءات: 649
القراءات: 723
القراءات: 645
القراءات: 657
القراءات: 712
القراءات: 695
القراءات: 710
القراءات: 691
القراءات: 746
القراءات: 756
القراءات: 697
القراءات: 755
القراءات: 681
القراءات: 710
القراءات: 743
القراءات: 752
القراءات: 740
القراءات: 786
القراءات: 762
القراءات: 760
القراءات: 833
القراءات: 827

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية