تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


شراكة العدوان

البقعة الساخنة
الأحد 9-2-2020
ديب علي حسن

لايخفى على أحد أن النظام التركي بما يقوم به، ينفذ دوراً مرسوماً له بعناية ودقة، وليس أكثر من أداة تنفيذ لشكل من أشكال العدوان على الأمة العربية كلها، وليس على سورية وحدها، صحيح أنه كما الديك يصيح ويرفع صوته مستحضراً ما لايمكن أن يعاد،

ويطبل ببطولات وهمية، تارة باسم الإنسانية، وتارة أخرى باسم الإسلام البريء منه، هذا كله نعرفه، لكن الأكثر دقة أنه (أردوغان) مجرد عميل بمرتبة ما ينفذ ما يؤمر به.‏

صحيح أنه يقفز هنا وهناك، ويعتقد أن قفزاته بارعة، وغير مقروءة للآخر، فيمضي بالمزيد من خطوات التهور يحاول تغطيتها بما يثرثر به، لكن الوقائع على الأرض تفضحه دفعة واحدة، فهو الصورة الثانية للاحتلال الصهيوني بكل أشكاله واعتداءاته، يعملان معاً وينسقان الخطوات بمباركة المشغل الأكبر واشنطن، والدليل على ذلك العدوان الذي كان من عدة أيام، فكيف تزامن جنون الكيان الصهيوني، مع دخول رتل لقوات الاحتلال التركي إلى الأراضي السورية؟‏

هل هذا من باب المصادفة ؟ بالتأكيد: لا، عمل وتنسيق دائم من أجل الاستفراد بسورية وتحقيق مشاريعهم التوسعية مهما كلفهم الأمر، لكن قراءاتهم حتى اليوم لم تعطهم الحقيقة التي يجب أن يقروا بها، ألا وهي أن ذلك أمر مستحيل، ولايمكن لأي قوة مهما عتت أن تحقق هذه الأطماع العدوانية، ما يجري من تسع سنوات يدلل على أن سورية عصية على عدوانهم، ولن ينجحوا به حتى عندما يتلطون وراء الأهداف المدنية كما فعل الكيان الصهيوني أكثر من مرة.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 ديب علي حسن
ديب علي حسن

القراءات: 639
القراءات: 642
القراءات: 666
القراءات: 560
القراءات: 577
القراءات: 653
القراءات: 703
القراءات: 673
القراءات: 545
القراءات: 747
القراءات: 630
القراءات: 623
القراءات: 606
القراءات: 630
القراءات: 614
القراءات: 564
القراءات: 680
القراءات: 587
القراءات: 654
القراءات: 630
القراءات: 695
القراءات: 664
القراءات: 684
القراءات: 605
القراءات: 655

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية